في احتفالية مجمع سار بالأعياد الوطنية… العصفور: الخطاب السامي لعاهل البلاد يرسخ مسيرة الإنجازات

  • DSC_1561
  • DSC_1575
  • DSC_1683
  • IMG_8651

شاركت جموع من المواطنين والمقيمين من المحافظة الشمالية وسائر محافظات البلاد في مهرجان رعاه محافظ الشمالية علي العصفور بمجمع سار مساء أمس الجمعة (16 ديسمبر / كانون الأول 2016) بمناسبة الأعياد الوطنية إحياء لذكرى قيام الدولة البحرينية الحديثة في عهد المؤسس أحمد الفاتح دولة عربية مسلمة العام 1783 ميلادية، والذكرى 45 لانضمامها في الأمم المتحدة كدولة كاملة العضوية، والذكرى 17 لتسلم عاهل البلاد لمقاليد الحكم.

وفي جو من المشاعر الوطنية النبيلة احتفاءً بهذه المناسبة الوطنية المجيدة، قال العصفور “إننا نعيش في مثل هذه الأيام من كل عام مشهداً بحرينياً فريداً تتناغم فيه التطلعات الرائدة للقيادة الرشيدة وشعب البحرين الكريم، ذاكراً أن الخطاب السامي لجلالة الملك احتوى على محاور ترسخ مسيرة الإنجازات والمضي قدماً وبخطوات طموحة لا تحدها أية عقبات، مشيراً في هذا الصدد إلى أن التكاتف والالتفاف الوطني هو أهم ركيزة لتحقيق آمال وتطلعات القيادة والشعب على مسار الأمن والاستقرار والتنمية، والحفاظ على ثوابت الإصلاح والتطوير المستمر”.

ولفت العصفور إلى أن “كل إنجاز يتحقق ضمن مسيرة التطوير الشامل يعطي دلالة كبيرة على توافق الرؤى بين مختلف الشرائح للنهوض بأهم خيار وهو العمل لمصلحة الوطن العليا، معبراً عن الاعتزاز بكل جهد بحريني مهما كان حجمه ما يصب في اتجاه المشاركة في مسيرة النهضة بكل مقوماتها واتجاهاتها”.

من جهة أخرى، شمل المهرجان الذي شارك فيه فريق (حلم إنسان) التطوعي فقرات متنوعة حيث دشن العصفور منصة الفعالية تحت شعار: “العيد الوطني… قائد وشعب”، للتأكيد على الولاء والوفاء للقيادة الكريمة في هذه المناسبة الوطنية المجيدة، والتي يشارك فيها الحضور بتوقيع أسمائهم على قطعة كبيرة من القماش تمثل علم البحرين ضمن المرسم الذي تم تخصيصه للمشاركين، كما قدمت الشاعرة زينب العصفور قصيدة بهذه المناسبة احتوت على المعاني العميقة في حب الوطن، واستمتع الحضور بفقرة الساحر ومعرض الصور التذكارية.

ومن جانبها، قالت المدير التنفيذي لمجمع سار التجاري إسمهان بوخوة إن المشاركة الفاعلة من مختلف فئات المجتمع في الأيام الوطنية تعطي انطباعاً مليئاً بالتعبير الصادق والمشاعر الفياضة في حب الوطن والقيادة، علاوةً على أن تلك واحدة من صور الحفاظ على النسيج الوطني وتعزيز مبادئ الوحدة الوطنية، بما تضفيها من أجواء يشارك فيها جمهور المواطنين والمقيمين صغاراً وكباراً.